في Tuesday 16 August, 2022

الإمارات: الفرصة لا تزال سانحة أمام مليشيا الحوثي للمساهمة في إحلال السلام

أميرة الحفيتي نائب المندوبة الدائمة للإمارات في مجلس الأمن
كتب : زوايا عربية - وكالات

قالت الإمارات العربية المتحدة، إن الفرصة لا تزال سانحة ليعزز الحوثيين تعاونهم مع الجهود الأممية الرامية للوصول إلى حل دائم للازمة اليمنية من خلال إنهاء خروقاتهم اليومية للهدنة في محافظات الحديدة وتعز والضالع وحجة وصعدة والجوف ومأرب، التي شملت القصف العشوائي على حي الروضة بمدينة تعز، مما أسفر عن وقوع عدد كبير من الضحايا من الأطفال.

وأوضحت نائبة المندوبة الدائمة، لدولة الإمارات في الأمم المتحدة أميرة الحفيتي، في جلسة مجلس الأمن الدولي حول الوضع في اليمن، مإن جلس القيادة الرئاسي اليمني أسهم بشكل فعال في خفض مستويات العنف والتخفيف من المعاناة الإنسانية، رغم العراقيل التي تضعها الميليشيا الحوثية أمام استمرار وتوسيع الهدنة.

وشددت، على انهاء الحصار الذي فرضته ميليشيا الحوثي على مدينة تعز ووقف أنشطة التجنيد والتعبئة. بالإضافة إلى العروض العسكرية، معتبرة أن هذا السلوك يدل على استخفاف الميليشيا الحوثية الواضح بمعاناة الشعب اليمني وغياب النوايا الصادقة للجنوح إلى خيار السلام.

وأضافت: من المهم ألا تنقضي فترة التمديد الأخيرة للهدنة دون إحراز تقدم في القضايا العالقة. خصوصاً تلك ذات الطابع الإنساني مثل فتح الطرق المؤدية إلى مدينة تعز وتبادل المحتجزين وفقا لمبدأ الكل مقابل الكل”.

وأردفت: “بالرغم من أهمية الهدنة وانعكاساتها الإيجابية على الوضع في اليمن، يجب أن نستذكر أنها ليست الغاية بحد ذاتها، بل هي وسيلة لتحقيق الهدف الأسمى والأهم وهو سلامٌ شامل ومستدام يعم أرجاء اليمن.

ودعت الدبلوماسية الإماراتية، إلى تكثيف الجهود للوصول إلى وقف شامل لإطلاق النار. وتهيئة الأجواء لبدء المشاورات السياسية بين الأطراف اليمنية وفقاً لإطار زمني محدد.