في Friday 19 August, 2022

خطيب صدري: لا قيمة لنتائج الحوار الوطني العراقي ولا نقيم لها وزنا

الخطيب مهند الموسوي
كتب : زوايا عربية - متابعات

اعتبرخطيب مقرب من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر اليوم الجمعة 19 أغسطس 2022، نتائج الحوار الوطني للأطراف السياسية في العراق الذي عقد الأسبوع الماضي بأنها "لا قيمة لها ولا نقيم لها وزنا".

وقال الخطيب مهند الموسوي، أمام آلاف من أتباع الصدر خلال خطبة صلاة الجمعة بمقر اعتصامهم قبالة مقر البرلمان العراقي "إن الحوارات السياسية التي تعقدونها ليست لمصلحة الشعب أو البلد بل هي لبقائكم ولا قيمة لها ولا نقيم لها وزنا".

وأضاف "أن الشعب العراقي هو من يقرر مصيره وهو مصدر السلطات وخروج الشعب اليوم هو ضد الفساد والذين لا يحترمون الشعب والدولة وليس ضد الدولة".

وشدد على "أن الشعب مقدم على كل الاعتبارات ومن أجله توضع الدساتير والقوانين وأن إرادة الشعوب أقوى من الطغاة وأن الشعب هو من يقرر مصيره بنفسه مهما تمادى الطغاة في غيهم".

وقال الموسوي، إن ثوار الشعب" سيكسرون كل الإرادات الفاسدة وسنجعل لعنة الثورة تلاحقكم حتى في أحلامكم".

دخل اعتصام أنصار التيار الصدري داخل وقبالة البرلمان العراقي في المنطقة الخضراء الحكومية الأسبوع الرابع على التوالي، للمطالبة بحل البرلمان العراقي وإجراء إنتخابات برلمانية مبكرة.

وعند البوابة الجنوبية للمنطقة الخضراء ، تتواصل اعتصامات أنصار الإطار التنسيقي الشيعي للأسبوع الثاني على التوالي للمطالبة بحماية هيبة الدولة واحترام الإطار الدستوري والقانوني والإسراع بتشكيل حكومة جديدة بقيادة الكتلة الأكثر عددا في البرلمان العراقي التي تمثلها قوى الإطار التنسيقي الشيعي.